الخميس، 28 فبراير، 2013

عودةْ!


من وجع حبٍ
في ليلٍ اختفت فيه عقارب الوقت
وغمرت رائحة الغبار أجواءه
وتزاحمت الصور.. عدتُ!

هناك تعليقان (2):

  1. عودك حميد يانورس الحرف
    الغياب يشتتك والشوق يبني لك خيمة في هاوية الالم

    لكن العودة تنسيك السنوات العجاف

    كن بخير

    ردحذف
  2. أتراك عدت أم غبت؟ ربما حلاوة الغياب أحيانا تنسينا مرارة القرب

    ردحذف

وللآخرين بوح !!